بلغ حجم الميزانية الإجمالية المرصودة لإنجاز خطة عمل مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل خلال السنة الجارية، 4504,4 مليون درهم، بزيادة بنسبة 16 في المئة مقارنة مع ميزانية 2019.

وقالت المديرة العامة للمكتب السيدة لبنى اطريشا، في معرض تقديمها لحصيلة عمل هذه المؤسسة التكوينية سنة 2019، ومخطط عمل سنة 2020، بمناسبة انعقاد المجلس الإداري للمكتب، أول أمس الأربعاء بالرباط، برئاسة وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد سعيد أمزازي، إن السنة الجارية ستشهد التنزيل الفعلي لمشاريع خارطة الطريق الجديدة، لاسيما من خلال إطلاق أشغال 9 مدن للمهن والكفاءات إلى جانب 7 مشاريع مرتقبة في إطار برنامج “صندوق شراكة” مع وكالة حساب تحدي الألفية-المغرب و 15 مشروعا لمؤسسات تكوينية جديدة، من ضمنها 11 في إطار شراكة مع مؤسسة محمد الخامس للتضامن.