أعلن المكتب الوطني للمطارات ، أنه تم اتخاذ التدابير اللازمة لضمان السير العادي لنشاط شحن وفرز وإنزال الأمتعة وتسليمها على مستوى مطار محمد الخامس الدولي بالدار البيضاء .

وذكر المكتب في بلاغ له ، أنه تم اتخاذ هذه التدابير ، بعد إعلان المستخدمين العاملين في مجال مناولة الأمتعة التابعين لشركة ( GPI ) المقاولة المتعاقدة مع ( RAM HANDLING ) إضرابا بمطار محمد الخامس الدولي لمدة 24 ساعة ابتداء من الساعة السادسة صباحا من يومه الثلاثاء الفاتح من أكتوبر 2019 .

وأوضح أن شركة ( RAM HANDLING ) والمكتب الوطني للمطارات قاما بمؤازرة مختلف الشركاء العموميين باتخاذ التدابير اللازمة لضمان السير العادي لنشاط شحن وفرز وإنزال الأمتعة وتسليمها.

وحسب المكتب ، فإنه ليس هناك أي تأثير على عمليات الاستغلال المطاري واستقبال المسافرين ومعالجة أمتعتهم.