فاز المنتخب الوطني لكرة القدم، مساء اليوم الثلاثاء، على منتخب النيجر، بهدف دون مقابل، في ثاني مباراة إعدادية تحتضنها أرضية الملعب الكبير، بمدينة مراكش، بعد المباراة الأولى التي جمعت المنتخب الوطني بنظيره البوركينابي يوم الجمعة الماضي، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي هدف لمثله.

وشكلت مباراة المنتخب الوطني ضد النيجر فرصة للمدرب البوسني وحيد خاليلوزيتش لاختبار عناصر جديدة، حيث ضمت تشكيلة المنتخب الوطني منير المحمدي في حراسة المرمى، وجواد الياميق، والشباك، وزهير فضال، وعبد الكريم باعدي، وسفيان أمرابط، بالإضافة لوليد الكرتي، وسفيان بوفال، ثم المهدي كارسيلا، وعادل تاعرابت، ووليد أزارو.
وسجل اللاعب وليد الكرتي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 21 من الشوط الأول، من تسديدة قوية لم تترك أي حظ لحارس مرمى النيجر، وهو الهدف الذي حافظت عليه العناصر الوطنية فيما تبقى من دقائق المواجهة.
ويعتبر هذا الفوز، الأول للأسود تحت قيادة خاليلوزيتش، في ثاني مباراة يقود خلالها المنتخب الوطني.
.