أعلن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج،  ناصر بوريطة، أن جمهورية جيبوتي ستفتح بعد ظهر اليوم الجمعة، قنصلية عامة لها بمدينة الداخلة.

وأعلن بوريطة عن ذلك، خلال لقاء مع الصحافة، عقب حفل افتتاح قنصلية عامة لجمهورية بوروندي بالعيون. ويتعلق الأمر بثالث تمثيلية قنصلية يتم فتحها بالداخلة، والتاسعة بالأقاليم الجنوبية في أقل من ثلاثة أشهر.

ويؤشر توالي البلدان الافريقية التي تفتح قنصلياتها بالأقاليم الجنوبية، إلى  انتصار الدبلوماسية الرسمية، و اندحار أطروحة الجبهة الانفصالية، التي أصبحت تتداعى يوما بعد يوم. ومعلوم أن غالبية البلدان الافريقية تدعم الحل السياسي للنزاع المفتعل في الصحراء المغربية، في إطار الأمم المتحدة كما  أن المبادرة المغربية القاضية بمنح حكم ذاتي للأقاليم الجنوبية،  تحظى بدعم المنتظم الدولي، وهو ما يعزز  موقف المغرب  المتشبث بوحدته الترابية.