بداية متعثرة لوحيد خليلوزيتش في أول مباراة ودية يجريها المنتخب المغربي لكرة القدم اليوم ضد نظيره البوركينابي، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي هدف لمثله.
وخاض المنتخب الوطني مباراة اليوم، الأولى بعد خروجه من ثمن منافسات كأس افريقيا للأمم التي جرت أطوارها بمصر، بدون روح قتالية ولا عزيمة على الفوز.
وانتهت مجريات الشوط الأول من المباراة، التي احتضنتها أرضية الملعب الكبير بمدينة مراكش، بالتعادل السلبي.
وخان الحظ نجم المنتخب المغربي حكيم زياش للمرة الثانية في التسجيل بواسطة ركلة جزاء حصل عليها الفريق الوطني في الدقيقة 50، لكن اللاعب المغربي أهدرها.
وتمكن المنتخب البوركينابي من افتتاح التسجيل في الدقيقة 71، بواسطة اللاعب بايالا، قبل أن يعدل زهير فضال الكفة للمنتخب الوطني في الدقيقة 88، لتنتهي المباراة بالتعادل هدف في كل شبكة.