استقبل رئيس مجلس المستشارين حكيم بن شماش، يومه الخميس 22 أكتوبر 2020، رئيس المجلس الأعلى للدولة بدولة ليبيا السيد خالد المشري والوفد المرافق له.

وفي مستهل هذا اللقاء، جدد  حكيم بن شماش التأكيد على الموقف الثابت للمغرب اتجاه القضية اللبيبة، واستعداده الدائم لدعم الشعب الليبي الشقيق ومواكبته لتجاوز المرحلة الانتقالية الدقيقة التي يمر بها وتحقيق تطلعاته في بناء دولة ديمقراطية متضامنة موحدة تحافظ على سيادة ليبيا الوطنية ووحدتها الترابية.

من جانبه، أبرز السيد خالد المشري أهمية الدور الذي تلعبه المملكة المغربية، بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، في رعاية الحوار الليبي تحت إشراف هيأة الأمم المتحدة، مؤكدا أن جولات الحوار التي احتضنتها مدينة بوزنيقة، في الآونة الأخيرة، مكنت من بلورة أرضية صلبة ومتينة للتوافق السياسي بين مختلف الأطراف الليبية.

هذا، وقد أكد الجانبان على جاهزية المجلسين لإطلاق دينامية تعاون مؤسساتي على كافة الأصعدة وفي كافة المجالات ذات الاهتمام البرلماني المشترك.