طالب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، حكيم بن شماش، رئيس الحكومة بإحداث تغيير حقيقي في الفترة المقبلة على مستوى تركيبة الحكومة، وعلى مستوى ادائها، داعيا إياه إلى عدم الاكتفاء باستبدال وزير بآخر.
ونبه الأمين العام للحزب، خلال لقائه التواصلي الأخير بمدينة الجديدة، إلى أن الحكومة السابقة والحالية، ضيعت العديد من الفرص على المغرب خلال السنوات الثمانية الأخيرة، ليس فقط على مستوى المبالغة في المديونية، وإنما بالإخفاقات الكثيرة في مختلف القطاعات والمجالات، مستعرضا مضامين الخطاب الملكي لسنة 2018 بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب، الذي تطرق لموضوعين مهمين وهما القضية الوطنية والشباب.

وأبرز بن شماش أن الرسالة التي يوجهها الحزب للمغاربة هي العمل على تحمل مسؤولياتهم في اختيار من يمثلهم في تدبير الشأن المحلي والوطني، مشيرا إلى أن أيادي قيادات وقياديي الحزب ممدوة للمواطنين من أجل انجاز العديد من الأمور الإيجابية لصالح الوطن والمواطن، خاصة أن الخطاب الأخير لجلالة الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش ألح كثيرا على ضرورة إحداث التغيير.
ودعا بن شماش المواطنين إلى تحمل مسؤوليتهم والاضطلاع بدورهم لمواجهة الوعود الزائفة للحزب الذي يقود الحكومة الحالية، والذي تنازل عن أولويته التي وعد بها المغاربة وهي محاربة الفساد وتحقيق العدالة المجالية والإجتماعية.
وأكد، في هذا المجال، على الدور المحوري الذي قام به حزب الأصالة والمعاصرة من أجل النهوض بأوضاع الوطن والمواطن.