(مدارات): أعلن وزير الشؤون الخارجية والتعاون ناصر بوريطة، اليوم الثلاثاء، أن الحكومة ستستكمل عميلة إعادة المغاربة العالقين بالخارج في غضون الساعات القليلة المقبلة، وذلك من خلال تنظيم رحلات لإعادة المغاربة العالقين بإسبانيا. وكشف بوريطة، الذي كان يتحدث أمام مجلس المستشارين، أن المغرب شرع في عملية إعادة المغاربة العالقين من الثغرين المحتلين مليلية وسبتة، ثم الجزائر، وسيأتي الدور على اسبانيا وتركيا وفرنسا ثم دول الخليج،  وفق جدولة زمنية محددة.

وقال بوريطة، إن الحكومة لم ولن تتخلى عن المغاربة العالقين بالخارج جراء وقف الرحلات الجوية والبرية بسبب انتشار وباء كورونا، مضيفا أن عودة المغاربة العالقين بالخارج حق ثابت وغير قابل للمزايدة. وأوضح بوريطة، ، أن إعادة هؤلاء المواطنين ينبغي أن يتم وفق شروط آمنة تراعي الظرفية الصحية القائمة. وأبرز الوزير، أن الحكومة أولت العناية اللازمة للمغاربة العالقين بالخارج، وأنها تدبر هذا الأمر بحكمة ورزانة  وتعقل بما تقتضيه الظرفية ، أخذا بعين الاعتبار سلامة وصحة العالقين والمواطنين، على حد سواء،  بعيدا عن  الارتجال.