(ومع): حذر سفير الصين لدى المملكة المتحدة، ليو شياو مينغ، أمس الأحد، من أن حظر “هواوي” في بريطانيا من شأنه أن يؤخر شبكة الجيل الخامس في هذا البلد، وسيجعلها “متخلفة” في التكنولوجيا. واعتبر السفير الصيني، في مقال نشر في صحيفة (صنداي تليغراف)، وأورده الإعلام الصيني، أن”حظر هواوي يعني قيادة الدراجة للخلف بالنسبة لبريطانيا”، مشيرا إلى أن العديد من شركات الاتصالات البريطانية “اعترفت بأن حظر معدات هواوي من شأنه أن يؤخر شبكة الجيل الخامس في بريطانيا، مما سيجعلها متخلفة بكثير في هذه الثورة الصناعية الأخيرة”.

وأضاف ليو شياو أن لجنة العلوم والتكنولوجيا المختارة في بريطانيا خلصت أيضا إلى ” عدم وجود أسباب تقنية لاستبعاد هواوي بالكامل من شبكة الجيل الخامس للمملكة المتحدة أو من شبكات الاتصالات الأخرى”.

وأكد أن الصين “لم ولن تطلب أبدا من الشركات أو الأفراد جمع بيانات أو معلومات أو استخبارات في بلدان أخرى بوسائل غير مشروعة”.

وقال “إن افتعال خطر هواوي باسم الأمن القومي يضاهي إعطاء كلب اسما سيئا لشنقه”، مضيفا أن “القيام بذلك لن يؤدي إلا إلى عرقلة التعاون الطبيعي بين الدول”.

وذكر السفير الصيني أن “هواوي” تقدم خدمات شبكية لأكثر من 3 مليارات شخص في أكثر من 170 بلدا ومنطقة، “ولم يأت أي بلد أو منظمة أو شركة أو فرد بدليل صلب على أن منتجاتها تشكل أي تهديد أمني”.

وأشار إلى أن “هواوي” جلبت في الفترة من 2012 إلى 2017 ملياري جنيه إسترليني إلى بريطانيا من خلال الاستثمارات والمشتريات، وخلقت 26 ألف وظيفة، مضيفا أنه في أوائل 2018، تعهدت “هواوي” باستثمار 3 مليارات جنيه أخرى في البلاد خلال السنوات الخمس القادمة.

واعتبر أن ذلك يعكس الثقة بالآفاق الاقتصادية للمملكة المتحدة بينما تغادر الاتحاد الأوروبي. كما يجسد دعم التعاون التجاري بين الصين والمملكة المتحدة.

وخلص السفير أنه إذا تم حظر “هواوي” فإن صورة بريطانيا كشريك منفتح للتعاون ستتحمل العبء الأكبر، وكذلك ثقة المستثمرين الأجانب والتعاون بين الصين والمملكة المتحدة.