في بادرة تعكس روح التضامن و الانخراط  في التعبئة  المتواصلة بالمغرب من أجل الحد من انتشار وباء كورونا،  قرر  إدريس السنتيسي، نائب رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، وعمدة مدينة سلا سابقا،  التنازل عن التعويضات الشهرية التي يتقاضاها من ميزانية مجلس الجهة لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا ” كوفيد-19″، وذلك خلال ما تبقى من  الولاية الحالية. وسيتبرع السنتيسي بتعويضاته لشهر مارس 2020 إلى شهر غشت 2021، الذي يتزامن مع نهاية الولاية الحالية.

ووجه السنتيسي مراسلة توصل موقع ( مدارات) بنسخة منها، إلى  الخازن الجهوي، يخبره فيها عن تنازله عن التعويضات الشهرية التي يتقاضاها من ميزانية مجلس الجهة بهاته الصفة لفائدة الصندوق الخاص بتدبير ومواجهة جائحة فيروس كورونا “كوفيد-19″، وذلك خلال ما تبقى من الولاية الحالية.

وتستند مبادرة السنتيسي على المقتضيات القانونية والمراسيم المؤطرة  للجهات وتعويضات منتخبي الجهة،

ويصل المبلغ الإجمالي للتعويضات التي سيتبرع بها نائب  رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة لفائدة صندوق مواجهة فيروس كورونا، إلى00, 270.000 درهما.