منحت الجمعية الوطنية (البرلمان الفرنسي)، اليوم الجمعة، 25 أكتوبر، الضوء الأخضر للقيام بتجارب الاستخدام الطبي للقنب الهندي، وفق ما أوردت تقارير إعلامية فرنسية.  وجرى تبني هذه الخطوة في سياق مراجعة مشروع ميزانية الضمان الاجتماعي للسنة المقبلة ( 2020). وصوت أعضاء الجمعية لصالح التعديل الذي تقدم به ( أوليفييه فيران) مقرر حزب (إلى الأمام) ، الذي يجيز  القيام بهذه التجارب في الحياة الواقعية. وسبق للوكالة الوطنية لسلامة الأدوية أن أقرت القيام بهذه التجارب بالفعل في شهر يوليوز الماضي.

و من المقرر أن  تنطلق التجربة في غضون السنة المقبلة وستستغرق سنتين وستهم ثلاثة آلاف مريض في فرنسا.  وستستهدف هذه التجربة قياس التأثير الإيجابي لمشتقات القنّب الهندي على بعض الأمراض، علما أن 17 دولة من بلدان الاتحاد الأوروبي  أقرت الاستعمال الطبي للقنب الهندي.