في عز الأزمة التي تعصف بالاتحاد العام لمقاولات المغرب، والتي تتجسد في موجة من الاستقالات، أجرى رئيس مجلس المستشارين، حكيم بن شماش، اليوم الثلاثاء بالرباط، مباحثات مع رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب،.      صلاح الدين مزوار، تمحورت حول سبل تعزيز علاقات التعاون وتطوير العمل المشترك.

وحسب بلاغ لمجلس المستشارين، ثمن الجانبان مكانة مجلس المستشارين في النسيج المؤسساتي الوطني، ودوره في تجويد الترسانة القانونية الرامية إلى تحسين مناخ الأعمال ودعم الاستثمار وتعزيز دينامية القطاع الخاص، وتوطيد جو الثقة لدى الفاعلين الاقتصاديين، وضمان ظروف النمو الاقتصادي المنشود، وإحداث فرص الشغل، وترسيخ السلم الاجتماعي.

وأبرز الجانبان القيمة المضافة للفريق البرلماني للاتحاد العام لمقاولات المغرب بمجلس المستشارين، في إغناء العمل البرلماني وتنشيط الدبلوماسية الاقتصادية، مؤكدين استعدادهما القوي للانخراط في كل المبادرات الهادفة إلى تنزيل ومواكبة الاوراش الإصلاحية الكبرى، التي يرعاها جلالة الملك محمد السادس، لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وبلوغ النموذج التنموي المنشود.