من المرتقب أن تتخذ قيادة حزب الأصالة والمعاصرة، يوم غد الأحد، قرارات حاسمة في شأن عدد من القيادات وأعضاء الحزب الذين اختاروا التمرد ضد الشرعية، قد تصل إلى حد الطرد من الحزب في حقهم.

وعلم موقع(مدارات)، أن بن شماش سيواصل  سياسة القبضة الحديدية ضد الجناح الانقلابي داخل التنظيم، في أفق التوجه إلى المؤتمر الوطني الرابع بتنظيم قوي ومتماسك،  تؤهله بعد ذلك للتفرغ للاستحقاقات الهامة التي تنتظره.
ووجه الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة حكيم بن شماش دعوة لأعضاء المكتب السياسي المكتب والفيدرالي من أجل عقد اجتماع مشترك يوم غد الأحد . ومن بين النقاط المدرجة في جدول أعمال الاجتماع دراسة قضايا ذات راهنية سياسية وبرلمانية والاستماع لعرض بأنشطة كل من الأمين العام والمكتبين السياسي والفيدرالي ، إضافة لمناقشة المستجدات الحزبية والتنظيمية.
وفي نفس اليوم، ستعقد اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة اجتماعها برئاسة الأمين العام لاستكمال جدول أعمال أول اجتماع لها الذي عقد بالرباط في 18 من ماي 2019 ، والذي تضمن جدول أعماله انتخاب رئيس اللجنة التحضيرية وهيكلة لجانها وفقا للمقتضيات القانونية للحزب. لكن انعدام كل الشروط الموضوعية والسليمة لمواصلة أشغال الاجتماع آنذاك، بما في ذلك التطاول على اختصاصات الأمانة العامة للحزب، دفع الأمين العام إلى رفع الجلسة لاجتماع لاحق حدد تاريخه في 28 من يوليوز 2019.