من  المرتقب أن يكشف وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة  محمد بنشعبون، يوم الثلاثاء المقبل بالبرلمان، عن تفاصيل تهم حجم الأضرار التي ألحقها تفشي وباء كورونا على الاقتصاد الوطني.

و رغم إقرار الحكومة بأن انتشار كورونا تسبب في إلحاق أضرار  بعدد من القطاعات، مثل السياحة،  إلا أنها لم تقدم معطيات مرقمة عن حجم هذه  الأضرار. وسيشكل انعقاد اجتماع لجنتي المالية بمجلسي البرلمان يوم الثلاثاء المقبل، فرصة للحكومة لبسط الأرقام والمعطيات الأولية حول الأضرار الناجمة عن انتشار فيروس كورونا.