أكد مجلس النواب، تضامنه مع النائب البرلماني ورئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، جراء الحملة التي استهدفته داخل اجتماع لجنة المالية، وما تعرض له من تطاول ومن مس بحقوقه الدستورية وتلفيق تهم تخص عدم التبليغ عن جريمة الاتجار في المخدرات والعملة .
وأوضح مكتب مجلس النواب ، خلال اجتماعه الأسبوعي، أول أمس الثلاثاء، انه ” بعد ان اطلع مكتب المجلس على تفاصيل الموضوع، وخاصة ما تضمنه موقف لجنة المالية والتنمية الاقتصادية من تضامن كافة مكوناتها مع السيد نور الدين مضيان، أكد مكتب المجلس في اجتماعه، على كون ما أثير من تهم وادعاءات، في حق السيد نور الدين مضيان، يعتبر مسا خطيرا وتطاولا يمس في العمق حقه الدستوري في التعبير وإبداء الرأي، كما ينص على ذلك الدستور، ونقلا محرفا لنقاش داخل إحدى اللجن الدائمة المكفولة بسرية مداولاتها، طبقا لأحكام الفصل 68 من الدستور، والمادة 96 من النظام الداخلي لمجلس النواب”.
واضاف بلاغ أصدره المكتب، ” أن مكتب المجلس يؤكد شجبه وتنديده لهذه الادعاءات المسيئة لحرمة النائب “.