عزز مقترح قانون أعده الفريق الاشتراكي بمجلس المستشارين،  وظيفة مجلس الجالية المغربية بالخارج، على مستوى إبداء الرأي بشأن حقوق المواطنة الكاملة للمغاربة المقيمين بالخارج، بما فيها حق التصويت والتشريح في الانتخابات، تطبيقا للفصل 17 من الدستور. وبمقتضى المقترح الذي ينتظر أن  تشرع اللجنة المختصة بالمجلس ذاته، في دراسته، في الأيام المقبلة، فإن  من ضمن الاختصاصات الأساسية للمجلس، إبداء الرأي بشأن المشاريع الأولية للنصوص التشريعية والتنظيمية ذات الصلة بشؤون الهجرة وقضايا المغاربة المقيمين بالخارج، وضمان مشاركة المهاجرين المغاربة في المؤسسات الاستشارية، وهيئات الحكامة الجيدة. ويحدد المجلس التوجهات الأساسية للسياسات العمومية التي من شأنها أن تضمن للمغاربة المقيمين بالخارج الحفاظ على أواصر الارتباط الوثيق بهويتهم المغربية، ولا سيما في ما يتعلق بتعليم اللغات والتربية الدينية والعمل الثقافي.

ومن  ضمن الاختصاصات المخولة للمجلس، إقرار التدابير الكفيلة بضمان حقوق مغاربة العالم وصيانة مصاتلحهم، خاصة من هم في وضعية صعبة وهشة، واعتماد وسائل تقوية مساهتمهم في تطوير قدرات بلدهم الأصلي وطنيا وجهويا ومحليا، في جهود التنمية البشرية.

ويعد  مجلس الجالية،  بموجب المقترح،تقريرا سنويا شاملا عن حصيلة أعماله وأنشطته للملك،