أعلن طبيب البيت الأبيض شون كونلي، أمس الإثنين، أن نتائج الفحوص التي أجريت للرئيس دونالد ترامب الخاصة بفيروس كورونا، جاءت سلبية لعدة أيام متتالية.

وجاء ذلك في مذكرة نشرها البيت الأبيض حول الوضع الصحي لترامب الذي يواصل علاجه من الفيروس.

وأضاف كونلي أنه وفقا لنتائج الفحوص التي قام بها وإرشادات المركز الأمريكي لمكافحة الأمراض والوقاية منها، فإن ترامب لن يتسبب في عدوى لأشخاص آخرين.وأعلن ترامب يوم 2 أكتوبر الجاري إصابته وزوجته ميلانيا بكوفيد-19 بعد أن تبين إصابة مساعدته هوب هيكس بالفيروس.